الرئيسية / مقالة في صورة / كيفية استخراج النصوص من الصور

كيفية استخراج النصوص من الصور

كيفية استخراج النصوص من الصور

يُواجه الكثير من الأفراد إشكاليةً في استخراج المقالات من الصور، حيث نُصادف في عديدٍ من الأحيان صورةً مُرفقةً بنصٍ مكتوب، ونرغب باستخراج المقال من الصورة، والعديد من الأفراد يواجهون صعوبةً في نسخ المقال المكتوب في الصورة وإرجاع لصقه، أو لإرساله بواسطة البريد الإلكتروني، وفي عديدٍ من الأحيان نفتقر لترجمة المقالات المكتوبة في الصورة، وسوف نقوم بتوضيح وشرح في ذلك النص أسلوب استخراج المقالات من الصور.

أسلوب استخراج المقالات من الصور

يمكن استخراج المقالات من الصور دون الاحتياج لبرامج خاصة، وهذا بواسطة موقعين هما: موقع Newocr، وموقع Free OCR، وموقع خاص عن طريق خدمة Google Keep.
تسمح تلك المواقع باستخراج المقالات من أي صورة حاضرة بأسهل ما يمكن ويُسر، فمثلاً إذا أردنا استخراج مقال طويل حاضر في صورة لترجمته إلى اللغة العربية أو إلى أي لغةٍ أخرى بكل بساطة.
يبقى الكثير من المواقع التي يُمكن عن طريقها استخراج المقالات من أي صورة، ومن بين تلك المواقع أيضاًً OCR، الذي يضم الكثير من التطبيقات التي تخدم ذلك القصد.

لاستخراج المقالات عبر موقع newocr نتبع عديدة خطوات أولها اتباع الصفحة الأساسية للمكان، ومنها سنختار الصورة التي نرغب بتغيير المقال المتواجد فيها إلى كتابة، وعلى ذلك نضغط على Choose file ونختار الصورة، وعلى ذلك ننسخ وصلة الصورة، ونصعه في رمز “File URL”، وعلى ذلك نضغط على upload، وهذا لتحميل الصورة في الموقع.

يمتاز ذلك الموقع بأنه آمن بشكل كبيرً، ولا يحتاج من المستهلك إلحاق دخول، كما يُمكن بواسطته تغيير عدد لا ختامي من الصور على شكل مقالات دون الرهاب من فقدان الصور، إذ أن الموقع يحذفها ولا يخزنها.

يمكنه ذلك الموقع أن يدعم 70 لغةً ومن ضمنها اللغة العربية، كما أنه يدعم عديدة صيغ مشهورة “JPEG, PNG, GIF, BMP, TIFF, PDF, DjVu”، كما يمكن تغيير الصورة على شكل مقال مكتوب بمجرد كبسة واحدة لاغير.

يمكن استخراج المقالات من الصور بواسطة موقع جوجل، حيث ندخل إليه ونضغط على رمز الصور المتواجدة إلى منحى الحقل، وعلى ذلك نضع ملاحظة Add Note، وبعدها نختار الصورة من الجهاز، ونضغط على رمز النقاط الثلاث المتواجدة في خيار الاستحواذ على مقال من الصورة “Grab Images Text”، حيث يتم التعرف على الحروف المكتوبة في الصورة ويحدث عرض المقال كاملاً، وبعدها نقوم بنسخه وإلصاقه أينما نرغب في.

يبقى الكثير من المواقع التي يمكنها استخراج الصور من المقالات، لكن عيبها أنها ليست داعمة اللغة العربية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *